القائمة

طريقة التخصلص من الفطر على النباتات

السُّنَنيّة / التربة والعناية بالنبات / التخصلص من الفطر

طريقة التخصلص من الفطر

الفطر الدقيقي وغيره مما يصيب النباتات

طريقة التخصلص من الفطر على النباتات

الفطر من العناصر شديدة الأهمية في التربة. وهو يُعد "أسنان التربة" كما يسميه الكثيرون. فهو ما تستخدمه التربة لتحليل وإعادة تدوير الكثير من عناصرها تحت الأرض، وحتى على سطح الأرض، فهو لا غنى عنه لأي أرض حية وتربة خصبة.

وبسبب أهميته الشديدة للأرض، فقد يسر الله له القوة اللازمة لبقاءه على قيد الحياة، والتنوع الكافي للاستمرار. كما وهبه الله تعالى القدرة على الانتقال بأشكال عدة، في التربة (تحت الأرض وفوق الأرض)، وسخر له من جنده ما ييسر انتقاله من أقاصي الأرض وأدانيها، كالماء والهواء.

باختصار؛ لولا وجود الفِطر لما أصبح هناك زراعة ولا حياة، ولم نكن لنسمع بشيء اسمه خصوبة التربة أو مادة عضوية متحللة.

لكن المشكل الحقيقي يحدث عندما يسقط الفطر على شيء لا ينبغي أن يتحلل في وقته الحالي، كالزروع والأشجار مثلًا، بل وحتى الحيوان والإنسان. فهذه حياة مستمرة، وهذا عمله القضاء على كل شيء دون الالتفات لحياته وموته. ففي هذه الحالة تبدأ معركة شديدة بين الكائن الحي المُستضيف للفطر، وبين الفطر نفسه. معركة تنتهي غالبًا بانتصار الفطر واستسلام مضيفه، طال الوقت أو قصر.

ولأن الفطر يفترض به البقاء في التربة للقيام بواجبه واستمرار حياته، فإن المعركة في المعتاد تنتهي بقضائه على مضيفه، وبالتالي سقوطه على الأرض وتحلله، ليتمكن الفطر بعدها من الانتشار والتكاثر في مكانه الطبيعي، وأداء وظيفته في تحليل المادة العضوية الميتة.

لكن لأن كل شيء مخلوق باتزان، فقد جعل الله تعالى في الأمطار ما يقتل الفطر إذا ما كان متمسكًا بنبات أو أي سطح حي. فقد نبهنا الساينس (ما يطلق عليه خطأً العلم) إلى أن الأمطار بها من بين ما فيها نسب ضئيلة من مادة رائعة، وأن هذه المادة تقوم بقتل أي فطر أو باكتيريا تسقط عليه. هذه المادة هي ما نطلق عليه ماء الأكسيجين أو Hydrogen peroxide.

وماء الأكسيجين مادة تتواجد طبيعيًا بنسب دقيقة في الأمطار والثلوج المتساقطة، وتتكون من ذرتا أكسيجين وذرتا هيدروجين -باختلاف طفيف عن ذرات الماء التي تتكون من ذرتا هيدروجين وذرة واحدة من الأكسيجين. وماء الأكسيجين غير مستقر التركيب، فما إن يجد ما يتفاعل معه حتى يُطلق ذرة أكسيجين، فيتحول إلى ماء عادي.

ولندرة ماء الأكسيجين الطبيعي وتركيزه الخفيف جدًا في مياة الأمطار، ولصعوية الحصول عليه بشكل طبيعي -نظرًا للطريقة التي يعمل بها- فالحل هو اللجوء للحصول عليه كيميائيًا. وماء الأكسيجين متوافر في كل صيدلية تقريبًا بنسب تركيز مختلفة. لكن عند العمل على الزرع لا أنصح بنسبة أعلى من 3%. والتركيز يكون مكتوبًا على كل زجاجة. من المهم جدًا الانتباه وعدم استخدام نسب تركيز عالية على الزرع، فسيقتله حتمًا.

كيف يعمل ماء الأكسيجين Hydrogen peroxide على قتل الفطر؟

لا يهمنا هنا التركيب الساينسي والكيفية الكيميائية للعملية، لكن بشكل بسيط مفهوم: كما أسلفنا، فإن بماء الأكسيجين ذرة غير ثابتة، ألا وهي ذرة الأكسيجين الثانية. يلامس ماء الأكسيجين أوراق النبات وساقه، ولا يبقى عليها إلا وقتًا قليلًا للغاية. فإن أشعة الشمس تكون كافية في المعتاد للإخلال بالتركيبة غير الثابتة لماء الأكسيجين، فينتج عنها انطلاق ذرة الأكسيجين الثانية في الهواء، ليتحول السائل إلى ماء عادي.

تنطلق ذرة الأكسيجين الثانية تاركة خلفها الماء العادي، فينتج عن هذه العملية كمية من الطاقة. هذه الطاقة هي ما يرتد على الفطر الثابت على الأوراق فيقوم بقتله. وبتكرار هذه العملية رش النبات بماء الأكسيجين بضع مرات، يكون هذا في المعتاد كافيًا للقضاء على الفطر المتمسك بالنبات.

استعمال ماء الأكسيجين Hydrogen peroxide مع الزروع

عند استخدام ماء الأكسيجين مع الزرع يجب توخي الدقة. فإن الإكثار منه، أو زيادة نسبة ماء الأكسيجين في السائل ستقوم حتمًا بحرق أوراق النبات وتتسبب في موته. لهذا يجب الحرص عند استخدام ماء الأكسيجين للقضاء على الفطر، واتباع الخطوات بشكل دقيق.

بما أن ليست لكل النباتات نفس القدرة على الاحتمال، وأيضًا ليست لكل أنواع الفطر نفس القدرة على الاحتمال، فبدأ دائمًا بالتركيز الأخف من ماء الأكسيجين وراقب النتيجة. إذا لم يظهر على النبات آثار تعب أو احتراق من أثر الرش، يمكنك زيادة التركيز قليلًا، وإعادة العملية حتى ينتهي الفطر تمامًا من على النبات.

طريقة تحضير سائل ماء الأكسيجين Hydrogen peroxide للاستخدام على النبات

ما يلي هو عملية تُكرر حتى القضاء على الفطر تمامًا من على النبات. لتحضير سائل يصلح للرش على النبات من ماء الأكسيجين للقضاء على الفطر، إتبع الخطوات التالية بدقة:

  1. تأكد من ماء الأكسيجين الذي تستخدمه ذا تركيز 3%. إن لم يتوافر لديك هذا التركيز، فراع المقادير فيما يلي.
  2. ضع ملعقة كبيرة (ملعقة سفرة) من ماء الأكسيجين تركيز 3% على كل لتر ماء، وضع الماء في رشاش.
  3. قم برش بعض أوراق النبات المصاب بالفطر في مواضع مختلفة. رش الأوراق كاملة من الأعلى ومن الأسفل.
  4. انتظر يومان كاملان، وراقب الأوراق المرشوشة. إذا لاحظت أي آثار احتراق على الأوراق، قلل تركيز ماء الأكسيجين (نصف ملعقة سفرة مثلًا)، ورش بعض الأوراق الأخرى، مكررًا العملية
  5. إذا لم تلحظ أي آثار احتراق على النبات، قم برش النبات كله، الأوراق والساق -وحتى الثمار إن وجدت- وانتظر يومين آخرين
  6. زِد نسبة تركيز ماء الأكسيجين إلى ملعقتا سفرة لكل لتر ماء، ورش بعض الأوراق في مواضع مختلفة، وانتظر يومين كاملين
  7. كرر العملية السابقة كل يومين، مع زيادة تركيز ماء الأكسيجين لكل لتر ماء حتى تلحظ آثار احتراق على أوراق النبات. هذا هو قدر احتمال نباتك لتركيز ماء الأكسيجين. عد للتركيز الذي يسبق ذلك، واستمر في رش النبات كله حتى موت الفطر تمامًا.
  8. من تجارب الآخرين ألحظ أن أفضل كمية تكون بين ملعقتا وثلاث ملاعق سفرة من ماء الأكسيجين تركيز 3% لكل لتر ماء في أكثر النباتات. لكن جرب بنفسك لكل نوع نبات على حده. هذا أفضل من تموت نباتاتك لأن لها ظروفًا خاصة.
  9. في المعتاد تنتهي المش بيعد أسبوع إلى أسبوعين.

ملاحظات هامة عن استخدام ماء الأكسيجين على النباتات

  1. مجددًا: زيادة تركيز ماء الأكسيجين عن الحد المطلوب سيؤدي لاحتراق الأوراق، وغالبًا لقتل النبات ككل.
  2. ماء الأكسيجين ليس وسيلة حماية من الفطر، بل يعمل على قتل الفطر الموجود بالفعل على النبات.
  3. لحماية النباتات من أن تصاب بالفطر، فنظريًا على الأقل يمكن رشها بصفة مستمرة بباكتيريا حمض اللبنيك lactobacillus.
  4. عند الرش تأكد من رش سطح الأوراق وظهرها. فهذا الحل موضعي، وأكثر أنواع الفطر تمسك في الأوراق من سطحها وظهرها على حد سواء. رش جانب واحد من الأوراق يعني مداواة هذا الجانب دون الآخر، وبالتالي استمرار المشكلة.
  5. يجب تكرار الرش بهذا السائل كل يومين حتى انتهاء الفطر تمامًا. إذا بقي بعض الفطر على النبات فسيعود للتكاثر وستعود المشكلة.
  6. نظريًا يعمل هذا السائل على كل أنواع الفطر التي تصيب أي جزء من النبات. ويمكن استخدام السائل كماء للري للتخلص من أي فطر أو باكتيريا في التربة كذلك. لكن هذا يعني قتل الجيد والسيء على حد سواء، فلا تستخدمه بهذا الشكل إلا في الحالات القصوى.
  7. يجب أن يتم تحضيرالسائل قبل استخدامه مباشرة وعدم تخزينه. فإن التخزين يفسده ويحوله لماء عادي.
  8. قم برش الأوراق قبل الشروق أو بعد الغروب. بما أن السائل يبقى منه فقط الماء على النبات، فإن أشعة الشمس المباشرة مع الماء قد تؤدي لاحتراق الأوراق.

شارك الموضوع